ريهام سعيد تبكى بشدة امام الكاميرا فى حلقة زيارة المسجد الأقصى

مقطع فيديو لبكاء ريهام سعيد بسبب ما يحدث فى فلسطين
بكاء ريهام سعيد
تسببت زيارة ريهام سعيد للقدس وبالتحديد المسجد الاقصى حالة حزن كبيرة بسبب حصاره من قبل المتحلين ومنع الصلاة فيه وذلك منافى لكل المعاهدات ولكن لنوم العرب وثباتهم الغريب اضحى كل شئ مباحاً ، ريهام أقرت بواقع هذه المهازل فى برنامجها مما اضطرها فى نهاية المقطع ان تبكى بشدة مستنفرة ما يحدث للفسلطنين داخل ارضهم من قديم الزمن.








شاهد الحلقة كاملة


ريهام سعيد قالت : لو بتعرفوا ربنا وعايزين دين بجد وعايزين تحرروا الاراضى المحتلة بجد ونرجع قيمة العرب من جديد يجب ان يتحد الدول العربية من داخلها اولاً لبنان وسوريا والعراق وقطر ، حتى انها وجهت كلامها للمصريين محذرة سياستها الغير حكيمة وأقرت بما حدث عام 1973 حينما احتلت اسرائيل ارض سيناء ، كما حزنت من اخبار ان الفلسطنين اصبحوا ضيوفاً فى ارضهم لان رئيسهم يستأذن قبل الدخول لاى مكان ويجب ان يظهر باسبوره وبطاقته الرسمية ، كما انها كرهت الشعارات والكلمات التى لا تجدى نفعاً بدون افعال على ارض الواقع ، كما انها وجهت كلام شديد لشعوب الخليج الاغنياء الذين يجب عليهم مساندة اخوتهم فى فلسطين لان شعوب شمال افريقيا فقراء ومصر ساعدت فلسطين بما يكفى من قديم الزمن بدواء واكل وبطاطين عبر معبرها ، الشعب الفلسطينى رحب بريهام سعيد جداً وبطاقمها المصورين والمخرج كما تم إستضافتهم لمدة يومان خففوا عنها حزنها بكرمهم الزائد المعهود.

ريهام عبر داخل فلسطين من الأردن بوثيقة فلسطينية حصلت عليها بعد تعب شديد اكثر من المصالح الحكومية داخل مصر.

ريهام سعيد فى فلسطين